الترحيب

نرحب بالزوار الكرام , ونتمنى دوام التواصل ...



الأحد، 15 سبتمبر، 2013

القراءة #الخلدونية






د  او  ا _  دا ,  او ر   _ دار  ..  بهذه  ألأحرف تتكون الكلمات في  القراءة  الخلدونية  والتي من المفترض بها أن تفتح  عقولنا في الدراسة  ألابتدائية  للصف ألأول  ثم يأتي من بعدها القراءة  السعدونية , وبعدها الحساب , والإملاء , والنشيد الوطني !!


يا لها من مناهج عقيمة  , مناهج تورث الكره , للعلم والتعليم , ناهيك عن ألإهمال , وعدم النظام  والانتظام , والضرب , والفوضى الذي يسود ما يسمى المؤسسة التربوية والتعليمية .

بعد ذلك يأتي دور مرحلة المتوسطة وما بها من مواد جافة كجفاف الحلق في الصحراء , كمادة الكيمياء , والفيزياء , والوطنية , وما أدراك ما الوطنية , الكل يتحدث عن الوطنية ولاشيء يرُى من الوطنية ؟!
ثم ألإعدادية  أو الثانوية  , والتعاريف , والتعاليل , وعدد , والبكلورية  والامتحانات  الوزارية  .. والنتيجة يخرج علينا جيل مُلئ  رأسه بمجموعة من المواد , والمعلومات , والمصطلحات , والرموز الكفيلة أن يخر لها الجبال ,ألا عقل الطالب الذي ما أُبغِضه له شيء كبغضه لهذه الكلمات , وبات  يفر منها ومن كل ما يسمى  ( الكتاب) , كما يفر المرء من أخيه وأمه وأبيه  .. أن أصحاب هذه المناهج العقيمة جنوا على جيل وأجيال من طلبة العلم ؟!

 أسألوا  واضعي هذه المناهج المفترض بها أن تكون تعليمة بالدرجة ألأساس , أسألوهم كم من الطلبة بعد أن تخرج من الدراسة الجامعية  وتعلم العلم من مناهجكم الرصينة , أسألوهم كم كتابا قرأت أثناء الفترة الدراسية , أو حتى بعد التخرج والوظيفة , وهذا أذا كان هناك وظيفة ؟؟
قطعاً سيكون الجواب بالنفي , وأنهم ما قرؤوا ولا كتاباً واحداً !!
لله دركم لقد قتلتم فينا كل فكر , وإبداع  , وحب للقراءة  , والعلم  , والتعلم ؟!
إلى متى يبقى  أصحاب هذه المناهج بيدهم خارطة عقول ألأجيال ؟؟
 أم أن بقاءهم مرهون بقرار سياسي  , في بلد كل شيء فيه هو قرار سياسي حتى عندما تضع الوقود لسيارتك ؟!
إقرأ المزيد... Résuméabuiyad

الثلاثاء، 3 سبتمبر، 2013

شورعنا والترقيعات ؟!


بسم الله الرحمن الرحيم

نتقدم بأسمى آيات التهاني والتبريكات ونشد على ألأيادي التي قامت"بترقيع"شوارعنا في مدينتنا الصغيرة , ونعاهدهم أبد الدهر وماحيينا على أن لانشتري سيارات حديثة كي لاتحزن قلوبنا وتدمع عيوننا , ونحن نشاهد وأمام أعيننا خسارتنا في مالنا , وهدر في وقتنا الذي نقضيه عند ورش التصليح ..؟؟

 وهذه الترقيعات الواجب الاشارة أليها رغم تأخيرها كل هذه السنين.


سألت مستغرباً أحد المارة عن سبب التأخير لهذا "الترقيع" لشوارعنا , أجب وأظنه صادقاً مما قال , أن هذا (القير) الذي تم ترقيع شوارعنا منه هو مستورد من أحد الدول الصناعية الكبرى وسبب التأخير هو ألإجراءات المعقدة والصعبة لتلك الدول الصناعية , بسبب ندارة , وقوة , وأهمية , هذا (القير) الفريد من نوعه ..
وأرجو من كل مَن لاحظ بعض الترقيعات الجديدة في شوارع الكبيرة والكثيرة في مدينتا , ألإشادة , والإشارة لها مشكوراً .
وختاماً أرجو من القارئ الكريم أن يتسع صدره لملاحظاتي ومشاهداتي التي أحببت أن أنقلها على هذا الموقع الذي أصبح بمثابة منبر حر لكل من له رأي ورؤية لمستقبله , ومستقبل بلده , وأهله , ووطنه  ...

 
إقرأ المزيد... Résuméabuiyad

الجمعة، 30 أغسطس، 2013

القضاء على مكون معين ...


عندما يحاول #مكون معين واهماً القضاء على مكون آخر من أجل أجندات خارجية ومعتقدات بالية , في بلد أو أمة يمتدد جذور مكوناته مئات السنين , هو ضرب من الخيال ونوع من العبث , لا يجني من فعله هذا سوى الخراب والويلات لنفسه ومكونه .
إقرأ المزيد... Résuméabuiyad

الأربعاء، 28 أغسطس، 2013

الضربة العسكرية لسورية ...


الضربة الغربية المحتملة لسورية والمستهدف الظاهر منها أذا كان بشار الأسد يكون قوياً ومؤثراً , وإذا أستوجب ألأمر يكون طويل ألأمد رغم أنها جاءت متأخرة وفي هذه الفترة بالذات , والسبب إما أن بشار ألأسد أستفز الغرب وأحرجهم أمام الرأي العام العالمي , أو أنها الطعم الذي بلعه النظام وكانت أخر لقمة له ...

أما إذا كانت الضربة ضعيفة ولمدة يومين فقط , وكما قلت وسائل ألأعلام فأن الضربة لا تعدوا أن تكون (جرة وذان للنظام ) أن لا يقوم  بهكذا حماقات مستقبلاً تُحرج الغرب  أمام شعوبها وأما العالم مما يحدوا بهم إلى استعمال القوة العسكرية ...

أذاً ما علينا سوى ألانتظار ومشاهدة ألأحداث في ألأيام المقبلة ..؟؟

إقرأ المزيد... Résuméabuiyad

السبت، 17 أغسطس، 2013

حلم شيطان

قال كبيرهم الذي علمهم السحر لن أسلم العراق وسوف أجعل منه تُرابا! سياسيوا العراق اليوم ينفذون ما حلم بهِ كبيرُهم وساحرهم بدل بنائه وأعماره !!
إقرأ المزيد... Résuméabuiyad

الثلاثاء، 13 أغسطس، 2013

مجرد أدعاء


أدعت #المعارضة العراقية قديماً أنها تحارب نظام البعث الفاشي في العراق , ألان أصبحت هي الحكومة العراقية فناصرت نظام البعث قي سورية ؟! هل نظام البعث وفكر البعث شيطاني في العراق ورحماني في سورية وفق مفهوم الإسلام السياسي ؟! أم أن الموضوع خارج مفهوم الدين والوطنية وداخل مفهوم الفئوية والطائفية ؟!

إقرأ المزيد... Résuméabuiyad

الجمعة، 21 يونيو، 2013

الدول السيئة

كل الدول السيئة ، والتي تحمل أجندات سيئة ، لها أطماع سيئة ، هي في النهاية تكون ضحية لتلك ألافكار السيئة ، الغبية ، لانها تنفذ مشروع سيء ... 
  
إقرأ المزيد... Résuméabuiyad

كل شيء مسيس

كل شيء مسيس في بلدي , حتى البرامج التلفزيونية التي تتكلم عن بر الوالدين ...!!
إقرأ المزيد... Résuméabuiyad

فلسطين

أيام زمان كان ألارهاب والقتل والتشرد في فلسطين ... ألان معظم الدول العربية صارت فلسطين ...!!!!
إقرأ المزيد... Résuméabuiyad

وطن

ماحاجتي لوطن ارخص ما فيه انا ...!!!!!
إقرأ المزيد... Résuméabuiyad

أحتباس النفس

ليس السكوت علامة الرضا , فأن احتباس النفس يؤدي إلى السكوت أيضا...
إقرأ المزيد... Résuméabuiyad

كاظم الساهر

كاظم الساهر يكرم بجائزة بأسم رئيس الوزراء الكندي , والفنانين في الداخل يموتون من الحسرات وعلى فراش المرض , هذا البلد أبتليه بصعاليك السياسة .
إقرأ المزيد... Résuméabuiyad

أمة لاتملك مبادرين شجعان

نحن أمة لانملك مبادرين شجعان يغيرون الواقع إلى أحسن , بل مجموعة خائبين نعيش على هامش الحياة , وليس لنا ألا النقد والحسرات ..!!!!!
إقرأ المزيد... Résuméabuiyad

الحرب بين طائفتين

الحرب والصراع في سورية ألان صارت بين الطائفتين ... وهو حرب استنزافية تنهي طائفة على حساب طائفة أخرى ... رغم أحقية وشرعية الثورة هناك .....
إقرأ المزيد... Résuméabuiyad

سياسة الاحتواء المزدوج

التأريخ يعيد نفسه بسياسية ألاحتواءالمزدوج في المنطقة.والحرب الاستنزاف الخليجية الأولى تعاد من جديد في سورية..فلنرتقب ونرى وليس لنا غيرذلك...
إقرأ المزيد... Résuméabuiyad

الأربعاء، 10 أبريل، 2013

مفهوم الفقر عند ألألمان



غابريل مواطنة ألمانية وهي أم لثلاثة أطفال , عاطلة عن العمل منذ عام 2000 رغم أنها خبيرة في الإلكترونيات , والسبب هو مرض السمنة الذي تعاني منه فهي تزن 135كغم , دخل زوجها الشهري900 أُيْرُو‏ Euro‏ورغم حصولهم على 700 أُيْرُو‏ مساعدات من الحكومة ألألمانية ألا أنها تعتبر من الفئة الفقيرة وهذا حسب ما صنفت به غابريل من قبل خبراء اقتصاديين في ألمانيا , هناك بعض الحالات أو الظروف الاقتصادية المشابهة لقصة غابريل مع تفاوت في ألأسباب , فالحالة ألاقتصادية لها تشكل مصدر قلق للحكومة ولوزارة الشؤون ألاجتماعية ألألمانية , هذا ما نشرته مؤخراً قناة دوتشية ويلية DW)) ألألمانية ..
رغم أن ألمانيا ليست من الدول النفطية وتعتمد بالدرجة ألأساسية في اقتصادها على الصناعة والزراعة والشركات العاملة خارج الحدود , إلا أنها تعتبر من الدول الغنية بل تعتبر في المرتبة الثالثة في العالم من حيث الثراء "فأن حالة غابريل حسب مفهوم ألألمان تدخل في خانة الفقر ويجب معالجتها" ومعالجتها مرهون بالحالة الصحية لها .. ؟!
فلنرجع إلى الوراء قليلاً ونُعرف الفقر , ومن هم الفقراء ..
الفقر في اللغة هو الاحتياج ، وافتقر ضد استغنى ، وقد ورد الفقر بمعنى: الخصاص ، العدم ، العوز، وقيل إن الفقير هو المكسور فقار الظهر..والفقير في الشرع هو المحتاج الضعيف الحال الذي لا يسأل الناس .. إما ما هي الحاجة التي تجعل الإنسان فقيراً تبين أن معنى الحاجة هو عدم القدرة في الحصول على الحاجيات الأساسية والتي تتمثل في المأكل والملبس والمسكن..
أما تعريف الفقر اصطلاحاً والذي استند إلى تعريف المنظمات الدولية "الأمم المتحدة وصندوق النقد الدولي والبنك الدولي" هو الحرمان الشديد من الحياة الرضية ، والفقير عندهم في الدول الفقيرة ليس هو الفقير في الدول النامية , لأن الفقر عندهم أمر نسبي , فالفقير في الدول الغنية من كان معدل دخله السنوي أقل من نصف معدل الدخل الفرد في بلده ، أما الفقير في الدول الفقيرة (ركزوا الدول الفقيرة) فهو من كان دخله اليومي أقل من دولارين .. والأشد فقراً أي الذي يعيش في فقر مدقع من كان دخله أقل من دولار واحد في اليوم..
فاطمة مواطنة عراقية (وليست صومالية) أم لسبعة أولاد زوجها معاق بسبب الحرب الطائفية التي جلبها لنا الساسة , لا يملكون دار ولا وظيفة ولا يحصلون على مساعدات من الحكومة "الغنية" أو من المنظمات الإنسانية أو الجمعيات الخيرية , وهذه حالة من ألاف بل عشرات الألوف من الحالات المأساوية , وما تعرضه القنوات الفضائيات العراقية من مشاهد لحالات الفقر والعوز هي خير شاهد على ما نقول , مشاهد تدمى لها القلوب وهي لا تمثل قلق أو انزعاج لأي جهة حكومية أو رسمية .. "أن الفقر هو العبودية بصورتها الحديثة وهذا ما قاله نلسون منديلا وهو الصادق في ذلك , والفقر بحد ذاته سلاح يستخدمه الطغاة الضعفاء لترويض الشعوب , وهناك توجه عالمي اليوم إلى تجريم الفقر والمسبب له كما جرم سابقاً من يتاجر بالرقيق ويستعبد ألإنسان" ...
السؤال هنا , تحت أي مفهوم تُصنف حالة فاطمة وبقية الحالات في هذا البلد الغني , مفهوم الفقر أم لا يوجد لها أي مفهوم في قاموس الحكومة ؟! هناك في ألمانية خبراء اقتصاديين واجتماعيين تقلقهم حالة غابريل , هنا من تقلقه حالة فاطمة , أكيد الجواب معروف .. لعمري لو كانت هذه ألإمكانيات النفطية الهائلة والموارد الاقتصادية الكبيرة في يد ألألمان ماذا كانوا ليفعلوا به ؟؟ أظن أنهم سيبنون به ناطحات سحاب فوق القمر ؟!
والسؤال ألأخير للمرشحين الجدد أصحاب الكُتل والأحجام , ماذا تحملون في جعبتكم لنا , هل تملكون العصا السحرية وهذا حسب شعاراتكم لرفع أو القضاء على حالة الفقر التي أصبحت معضلة وواحدة من بين مئات المعضلات والمشاكل ؟؟ أم أنتم اللاحقون لأولئك السابقون ؟!
يقال في السابق الكل يسمع ولا أحد يتكلم , وألان الكل يتكلم ولا أحد يسمع !!
أقول , أيها المسؤول إذا كنت تظن أن العاقبة للذي لا يسمع ما يقال , فأنت واهم , لأن الذي لا يسمع ما يقال عنه سوف يغرق في بحر ذنوبه التي بدأت بقطرة وستنتهي ببحر , عندها يكون هلاكه , وإلى ألأبد ...
إقرأ المزيد... Résuméabuiyad

الأحد، 17 فبراير، 2013

هرطقات , إما أن نكون ... أو لا نكون ...


·   إما أن نكون دولة , تحمل كل مقومات الدولة الحقيقية , وتكون لنا كرامتنا وسيادتنا , ونمتطي صهوة جيادنا , ويكون لنا دور فاعل في المنطقة والعالم ... أو لا نكون .

·   إما أن نكون شعب نفتخر بأمجادنا وحضارتنا ونستمد من ذلك التراث والإرث ما يعيننا على حاضرنا ومستقبلنا  , شعب قليل الكلام كثير ألأفعال , واعي , يعرف دوره وقوته في تشكيل الحكومات وفي صياغة القرارات الفاعلة , لخدمة مصلحته ومصلحة أبناءه ... أو لا نكون .

·   إما أن نكون دولة مدنية ديمقراطية , بكل ما تحمل الديمقراطية من معان ومدلولات رفيعة , مساحة الحرية فيها تكون كبيرة وواسعة للجميع , ويصان فيها ألإنسان وتحفظ فيها حقوقه وكرامته ويحترم فيها رأيه وفكره , وتكون للصحافة والسلطة الرابعة كامل حريتها , وهيبتها , ودورها في معالجة قضايا المجتمع ... أو لا نكون .

·   إما أن نكون دولة مؤسسات , قادتها رجال دولة , لا محسوبية , ولا حزبية , ولا طائفية , السيادة فيها للقانون , وهو مطبق على الجميع , فيها قضاء نزيه ومستقل ووفق المعايير الدولية  , وغير خاضع لتأثيرات السلطة والأحزاب الحاكمة , ويكون من ثمرات هذا النظام القضائي المميز شعور المواطن بالأمن , والعدل , والمساواة ... أو لا نكون .

·   إما أن نكون على قدر المسؤولية , ونوفر ألأمن والاستقرار , ونمنع كل مظاهر التسلح والعنف , ونعالج وبحكمة , ألإرهاب , والتطرف الديني والفكري , ويكون أمن المواطن أولى ألأولويات , ويعهد هذا ألأمر والوظيفة إلى رجال محمودي السيرة , ذو مهنية وكفاءة عالية ...  أو لا نكون .

·   إما أن يكون نظام التعليم , نظام عصري متطور يستخدم فيه كل التقنيات الحديثة والجديدة  , وتغيير المناهج , والمدارس , والكوادر بكوادر مخصصة ومؤهلة لذلك , ويكون التركيز والاهتمام على أهم عنصرين أساسين في هذه العملية هو , الطالب , والمدرس ... أو لا نكون .

·   إما أن تكون الرعاية الصحية مؤمنة للجميع , مجانية , وبصورة جيدة , وتصحح مفهوم ودور هذه الرسالة ألإنسانية  في عقلية المختصين كافة (وبالأخص القائمين على هذا الجانب المهم من أخصائيين وأطباء وممرضين وكوادر وطواقم طبية أولاً وقبل كل شيء) , وتوفير كافة المستلزمات الصحية المتطورة ووفق أعلى المستويات وتدار هذه الرعاية وتمنح للمواطن على أتم وجه , وتكون صحة المواطن هي رأس مال الدولة ... أو لا نكون .

·   إما أن تكون  فرص العمل متوفرة , والبطالة مختفية , ويقضى على الفقر , ويكون هناك عزم حقيقي لمحاربة الفساد ألإداري والمالي , ثم يقسم ما تبقى من خيرات , وثروات البلد على الشعب بصورة عادلة , ونزيهة ... أو لا نكون .

·   إما أن تكون كافة الخدمات الأساسية , والضرورية , وألبُنى التحتية , متوفرة وكفيلة بتطوير وتنمية البلد , وإسعاد المواطن , لجلب الراحة له , ولعائلته ... أو لا نكون .

·   إما أن نرضى أن نكون في خانة نكون , فنكون ... أو نرضى  أن نكون في خانة لا نكون , فلا نكون .؟!

·   لعمري , كل هذه ألأمنيات (نكون أو لا نكون) هي هرطقات , في بلد كان فيها أقدم الحضارات ...

                
إقرأ المزيد... Résuméabuiyad